موقع المحتسب
  ( أخبار )  عشاء الاثنين ٥/٢٣ آية وأحاديث في حياة القدوة والأسوة الشيخ ناصر علي المصعبي كيف_نكون_قدوة   ( أخبار )  عشاء اليوم الأحد منهج القرآن في حماية الفكر الشيخ د.عبدالرحمن الشهري @amshehri قاعة الشيخ عبدالعزيز بن بازبمقر المكتب ك13 @sharq_jeddah   ( أخبار )  مغرب اليوم الثلاثاء ٥/١٠   ( أخبار )  جامع الراجحي بالرياض حساب موثّق ‏@grajhi أيها الاحبة موعدنا غدا مع فضيلة الشيخ عبد الكريم بن عبد الله الخضير@ShKhudheir ومحاضرة أهمية طلب العلم بعد صلاة المغرب بمشيئة الله تعالى .   ( أخبار )  اللقاء القادم من سلسلة #خواطر بـ #جامع_الملك_عبدالله مع الشيخ د. عمر بن عبدالرحمن العمر بعنوان "خطر اللسان" بعد صلاة العشاء @Dr_omaralomar   ( أخبار )  معالي الرئيس العام لشؤون الحرمين يستقبل الشيخ حمدالحريقي والشيخ العويد    ( أخبار )  الدورات العلمية في مكة المكرمة و المدينة المنورة   ( أخبار )  بمشيئة الله الخميس القادم بعد صلاة المغرب محاضرتي:    ( أخبار )      ( أخبار )  نذكركم بحضور الدرس الشهري2 :  
حياة الإسلام || أسباب الهداية

عرض المقالة : أسباب الهداية

 

 

 

الصفحة الرئيسية >> الخـــــطب

اسم المقالة: أسباب الهداية
كاتب المقالة: الشيخ حمد بن إبراهيم الحريقي
تاريخ الاضافة: 27/11/2013
الزوار: 1657
أسباب الھدایة
١٤٢٠/٥/٣٠
إن الحمد لله نحمده ونستعینھ ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سیئات أعمالنا من یھدهالله فلا مضل لھ ومن یضلل فلا ھادي لھ وأشھد أن لا إلھ إلا الله وحده لا شریك لھ وأشھد أن محمداًعبده ورسولھ صلى الله وبارك علیھ وعلى آلھ وصحبھ وسلم تسلیماً كثیراً أما بعد
فاتقوا الله معاشر المسلمین واخشوا یوماً ترجعون فیھ إلى الله ثم توفى كل نفس ما كسبت وھم لا یظلمون
عباد الله: أتحدث إلیكم عن أسباب الھدایة التي یبحث عنھا الكثیر من الناس ولا شك أن الھدایة إلى الصراط المستقیم ھدف ینشده كل مسلم مع تفاوت الناس في جدیة الطلب وصدق العزیمة وبلوغ الھدف، وإلى كل راغب في الھدایة وباحث عن أسبابھا ومتطلع للجنان العالیة عاشق لحورھا ومؤمل في نعیمھا ومستجیر من النار وفاز من حرھا وزمھریرھا ومر زقومھا وسائر .عذابھا أسوق إلیكم
: بعض الأسباب والعوامل التالیة للھدایة إلى الله بإذن الله
أولاً: سعة الصدر وانشراحھ للإسلام وتعالیمھ قال تعالى ( فمن یرد الله أن یھدیھ یشرح صدره للإسلامومن یرد أن یضلھ یجعل صدره ضیقاً حرجاً كأنما یصعد في السماء كذلك یجعل الله الرجس على الذین لا یؤمنون) ومفتاح شرح الصدر للإسلام التوحید الذي لا یخالطھ أدنى شك أو شرك مع اللهوإذا كان الھدى والتوحید من أعظم أسباب شرح الصدر فإن الشرك والضلال من أعظم أسباب ضیق الصدر وحرجھ فحققوا التوحید وعمقوا الإیمان
قال ابن عباس رضي الله عنھما : فمن یرد الله أن یشرح صدره للإسلام یقول: یوسع قلبھ لتوحید والإیمان بھ وقیل یا رسول الله كیف یشرح صدره قال: نور یقذف فیھ فینشرح لھ وینفسح، قالوا: فھل لذلك من أمارة یعرف بھا قال: الانابة إلى دار الخلود والتجافي عن دار الغرور والاستعداد للموت قبل لقاء الموت.
عباد الله: وإذا كان التوحید مفتاح الھدایة فإن عمل الصالحات والتقرب إلى الله بسائر الطاعات ھي الأسنان لھذا المفتاح ومن ھنا فاحرص على أن یكون لك حظ من كل طاعة وقربة وإیاك أن تغمس نفسك في الشھوات وتغرق قلبك بالمحرمات فحذار أخي المسلم أن تسیطر علیك الغفلة أو أن تغریك اللذة العاجلة فتنسیك ما أمرك الله بھ أو تدعوك لفعل ما نھاك الله عنھ وتذكر وأنت في الدنیا محادثة أھل النار واعترافھم (قالوا ما سلككم في سقر قالوا لم نكن من المصلین ولم نك نطعم المسكین وكنا نخوض مع الخائضین وكنا نكذب بیوم الدین حتى أتانا الیقین فما تنفعھم شفاعة الشافعین فمالھم عن التذكرة معرضین
ثانیاً: من أسباب الھدایة استدامة ذكر الله تعالى فذكر الله على كل حال سبب جالب لا رتباط القلب بالل وعامل مھم لطمأنینة القلب وانشراح الصدر یقول سبحانھ (ألا بذكر الله تطمئن القلوب) وھل تعلم أخي رعاك الله أنك على قدر ذكرك لله یذكرك الله (فاذكروني اذكروكم) بل یزید الله تفضلاً منھ ورحمة فیذكرك أكثر (من ذكرني في ملاء ذكرتھ في ملاء خیر منھ ) وھل علمت أنك حینما تتغاضى وتتكاسل
عن ذكر الله یسلط الله علیك الشیاطین ( ومن یعش عن ذكر الرحمن نقیض لھ شیطاناً فھو لھ قرین
.ویا من تبحث عن الھدایة في مظانھا وترغب في الجنة مھما كان ثمنھا إلیك ھذه الوصیة الغالیة من أبي الأنبیاء إبراھیم الخلیل صلى الله علیھ وسلم فیقول النبي صلى الله علیھ وسلم (لقیت إبراھیم لیلة اسري بي فقال: یا محمد أقرىء امتك مني السلام وأخبرھم أن الجنة طیبة التربة عذبة الماء وأنھا قیعان وأن غرسھا سبحان الله والحمد لله ولا إلھ إلا الله والله أكبر) ولیس یخفى علیكم أن مفتاح الجنة لا إلھ إلا الله وأن لا حول ولا قوة إلا بالله كنز من كنوز .الجنة
ثالثاً: من أسباب الھدایة: تلاوة القرآن الكریم بتدبر وتمعن وخشوع وھو وإن كان من أنواع الذكر إلا أن أفراده بالذكر لعظیم أھمیتھ ومزید العنایة بھ قال تعالى (إن ھذا القرآن یھدي للتي ھي أقوم) فیھدي القرآن أقواماً وأجیالاً بلا حدود من زمان أو مكان وتستمر ھدایة القرآن إلى نھایة الوجود. فیھدي للعقیدة الصافیة الصحیحة ویھدي للتعلق بالله تعالى فیھدي ھذا القرآن إلى كل خلق فاضل وكریم.
رابعاً: ومن أسباب الھدایة التفكر في مخلوقات الله والنظر في ملكوت السموات والأرض ولا شك أن العاقل المتأمل في ھذا الكون سیعود بعد رحلة التأمل مؤمناً خاشعاً لله مھتدیاً بھداه فلیست الطبیعة بقادرة على ھذا الخلق والإحیاء ویستحیل أن تكون الصدفة وراء ھذا الكون والوجود إلا أن الخلاق العلیم تعترف بھ العقول وتھتدي إلیھ أولوا الألباب یقول سبحانھ ( إن في خلق السموات والأرض واختلاف اللیل والنھار لآیات لأولي الألباب الذي یذكرون الله قیاماً وقعوداً وعلى جنوبھم ویتفكرون في خلق السموات والأرض ربنا ما خلقت ھذا باطلاً سبحانك فقنا عذاب النار) بل ویلفت الله تعالى نظر الإنسان للتأمل في نفسھ (وفي أنفسكم أفلا تبصرون) ویزاد العاقل إیماناً بخالقھ وھو یرى عجائب قدرتھ في نفسھ فلا یملك من أمر نفسھ شیئاً وتتحرك أعضاءه التي بین جنبیھ بلا إدارة منھ وتقوم بأدوارھا المرادة لھا دون رقابة منھ أو توجیھ أو لیس ذلك منتھى الأعجاز ولیس ذلك ببرھان وطریق إلى الھدایة والإیمان لمن تأمل وأراد الله بھ الخیر والتوفیق إلى الصراط المستقیم بل والله
أقول ما تسمعون...
الخطبة الثانیة
: الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده أما بعد
ومن أسباب الھدایة رفقة الصالحین الأخیار وإختیار الأقران فكم من ضال ھداه الله على أیدي
الصالحین الأخیار وكم من فاجر شاء الله لھ الھدایة على أیدي أقران ما زالوا بھ حتى سلكوا بھ طریق النجاة وإذا كان المرء لا بدلھ في ھذه الحیاة من خلیل فلینظر أحدكم من یخالل فإن المرء على دین خلیلھ ولیس یخاف علیك أخي المسلم أثر الجلیس الصالح والجلیس السيء من خلال حدیث رسول الله صلى الله علیھ وسلم فاستعن بالله تعالى واقترب من الأخیار وجاھد نفسك وروضھا على مصاحبة الأخیار.
سادساً: من أسباب الھدایة ألا وھو الدعاء فھو سلاح المؤمن في الشدائد والغمة الكبرى بلا جھد ولا ثمن ومھما بذلت من أسباب الھدایة فلیكن الدعاء بالتوفیق للصراط المستقیم دیدنك ولا تسأم أو تستكثر الدعاء فتقوا دعوت ودعوت فلم یستجب لي فتلك آفة فاحذرھا فدعاؤك محفوظ فإما أن یعطیك الله ما دعوت أو یصرف عنك من السوء مثلھ أو یدخر لك دعوتك حین تلقاه وأنت أشد حاجة إلیھ . یقول سبحانھ ( وقال ربكم ادعوني استجب لكم إن الذین یستكبرون عن عبادتي سیدخلون جھنم داخرین) ویقول تعالى في الحدیث القدسي (یا عبادي كلكم ضال إلا من ھدیتھ فاستھدوني اھدكم) فألحوا على الله بالدعاء عباد الله واستغلوا أوقات الإجابة أسأل الله الھدایة للجمیع والثبات على الصراط المستقیم، اللھم صلى على محمد

طباعة


روابط ذات صلة

  الهجرة وصيام عاشوراء  
  أخطاء الزوجات  
  إستقبال رمضان  
  أشراط الساعة  
  الأحداث والعداء للإسلام  
  الأرزاق بيد الله تعالى  
  الأرض المباركة معركة حطين  
  الأستبشار برمضان  
  الإيمان في القرآن  
  التثبت في الأخبار  
  التقليد وأثره السيء  
  الحياء وآثارة  
  الديار المباركة 2  
  الديار المباركة 1  
  الذي أعطى كل شيء خلقه ثم هدى  
  الطريق إلى التوبة  
  الظلم وصوره  
  العبر من الكوارث  
  العشر وفضل الحج  
  الغيرة على دين الله  
  الفرج بعد الشدة  
  القوامة للرجل  
  النصيحة وعدم الفضيحة  
  اليهود  
  خطبة الاستسقاء  
  خير القرون  
  ذكر الله تعالى  
  سنة الله في الكون  
  عام 2000  
  فتنة النساء  
  فقد العلماء  
  كوسوفا  
  متاع الغرور  
  مجالات الإنفاق  
  مكانة المرأة/ وفاة ابن باز رحمه الله  


 

 

     

التعليقات : 0 تعليق